الرئيسية / تعليمي / حقيقة تغيير المناهج اليمنية

حقيقة تغيير المناهج اليمنية

أمل الأشول (YemenNet.Com)

تناول الكثيرون مؤخرًا حديث احتمال تغيير المناهج الدراسية نظرا لما تمر به البلاد من ظروف سياسية وخلافات حول مرجعية الدول والمفاهيم الأساسية لها. وبالرغم من أن السلطة في صنعاء لم تصدر أي مناهج جديدة بعد، إلا أنه من المتوقع تغيير المناهج الدراسية وخصوصاً لمادتي اللغة العربية والتربية الإسلامية.

 

وفي تصريح ليمن نت (YemenNet.com) قالت موجهة فضلت عدم ذكر اسمها  بأن ” المناهج الدراسية مازالت كما هي و ما تتناوله وسائل التواصل مازال بعيد التنفيذ خلال السنة القادمة على الأقل”. كما تحدثت الكاتبة إلى مديرة إحدى مدارس العاصمة والتي أوضحت أن ماوصل لها من كتب دراسية مازالت كما هي ولم تتغير .

 

والملاحظ أنه خلال الفترة الماضية ونتيجة لانتشار خبر تغيير المنهج ارتفعت أصوات كثيرة رافضة لتغييره على أسس طائفية، مفضلة الحفاظ على المنهج الحالي لإدراكهم أن التغيير الجديد سيؤدي إلى تحريف الأقاويل و تزييف الحقائق، فيما يرى آخرون أن التغيير ضروري لتبديل التحريف القديم فما يدرسه الطالب حيث أن المحتوى فيه الكثير من التزييف.

 

وبغض النظر عن الخلافات السياسية التي ينتجع عنها فريقان مختلفان حول تغيير المنهج إلا أن هناك إجماع على أهمية تغيير المناهج التربوية بشكل عام حتى تتلاءم مع متطلبات العصر.  فمالمناهج الحالية بما في ذلك مناهج الرياضيات والعلوم والمواد الأخرى تعتمد تكرار الدروس التي لا تضيف الكثير للطلاب وإنما تساهم في تدني مستوى الطالب والحد من قدرته على التفكير، و تدفعه للحفظ دون الفهم، مما ينتج عنه خروج جيل لا يختلف كثيراً عمن سبقوه.

 

كما ان المنهج لم يعد مناسبا لعصر تغيرت فيه الكثير من المفاهيم و تطور العلم و اصبحت التكنولوجيا حاجة أساسية لأي مجتمع لمواكبة عصر النور. لبعض الطلاب وجهة نظر أخرى، فهم لا يحبذوا  أي تغيير فالدروس المقررة كافية لإصابتهم بالصداع دون الحاجة إلى تغييرها وإضافة أخرى.

في النهاية تغيير المناهج أصبح مطلب تربوي واقتصادي لكن الهدف منه يجب أن يكون تربوياً وليس سياسياً، كما أنه يجب أن ينمي روح الوطنية والتعايش ولا يكرس للطائفية والفرقة بين أفراد المجتمع اليمني.

اترك رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تكريم الدكتور سعيد الشيباني في بيسمنت

أحمد سليمان (YemenNet.Com) التفاتة جديرة بالاهتمام تلك الاحتفالية الجميلة التي أقامتها مؤسسة ...